خذني إليك ياقمر . 2024.

خدني إليك يا قمر ..
بعيداّ عن سويعات الملل وتاففات الضجر ..

خذني إليك واجعلني نجمة ..
تعانق معك أحاديث الصمت والسهر ..

قربني من تلك الفضائات الواسعة..
ودعني اسبح في تلك المساحات الشاسعة ..

واسمعني همسات صمتك ..
واسحرني بجميل حسنك …

جردني من كل ذكرى الأحباب ..
وانسيني كل من حولي من الأصحاب ..

و أبقيني بعيدا عن كل هؤلاء البشر وعالمهم ..
فقد مللت حزنهم وأفراحهم وسوء فهمهم وكلامهم..

مللتهم جميعا يا قمر ..
الموضوع الأصلى من هنا: http://bayt.el-emarat.com/#32841#post359715
مللت أن أكون في حياتهم باب للدخول والخروج ..
مللت أن أكون بالنسبة إليهم مجرد جسر عبور ..
مللت إن اكو ن مجرد ذكرى وان استقبل ذكرى..

أريد الأنتماء ..
إلى عالم لا تكون فيه المشاعر تصرفات هوجاء ..
ولا تكون فيه التعابير الصادقة الصريحة جريمة شنعاء ..
ابحث عن عالم يقدرني ولا امثل له مجرد ضوضاء..

خذني اليك ياقمر …واجعلني صديقك ..
ولا تتركني وحيدا ..وابقيني دوماَ في محيطك ..

دكتور ريان

خاطرة رائعة

وشعور جميل

ما أجمل ان نخاطب القمر

مأجمل ان نعبر عن كل مايتخلج صدورنا

أبدعت كعادتك

مزيداً من ********ات الرائعة

سلمت الأيادي

وميوزك جميل جداً

لاحرمناك

رح أكتب وأرد لكن سيكون القمر ان يا ريان

قربني منك يالقمر

قربني منك يارفيق العمر

دكتور ريان

حينما اقرأ كلماتك حيث السمر

حلاوة السهر

يتكلم القلب وينطق بجمالك الحجر

يترقص الانسان وايضا الشجر

جمال يتدفق كزخات المطر

فمرحبا بك يا ريان بين كلماتي يا رفيق العمر

دكتور ريان

يا نبض الحنان

يا روعه الكلام والجنان

يا عذب اللسان

يا رقيق البال ورود المكان

مني الاخلاص لك والحب على مر الزمان

ساظل اردد سلامي وتحياتي لك ايها الانسان

فتقبل مني التحيه والاشواق القلبيه

وذالك هوا مسك الختام

ريان مني الخاطرة الك فانتظرني في خاطرة جديدة بموضوع جديد

تعبيراً عن حبي واخلاصي لك والي كل اخواني

وسام ابو عرب

دكتور ريان.. اخي
حواريه
مع القمر.. ام مع القلب؟
انك تجمع الاثنين
وتخاطبنا…
ونحن مع هذا الحوار
نحلم..
واليك نديم الود
دكتور ريان

عاشق يرسم الخط تلو الخط

وعشق باق ورائع

وكلمات تعشقها ابصارنا

دمت ايها المبدع

كل تحياتى لقمرك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.