هي وعلبة الماكياج

الجهل كلمة مفهومة عند الجميع وهي لا تقتصر على افراد معينين وعلى صورة ثابتة انما لها معان عدة واصحابها كثر مهم المرأة المتبرجة وهنا سأتطرق في الكتابة الى الجانب سلبي وصورة مشوهة للفتاة العربية المسلمة تدل على الجهل بعينه عندما تعبث الفتاة بوجهها وتقوم بوضع الماكياج في اوقات غير مناسبة وفي مكان غير مناسب مثلا في الحرم الجامعي ترى عجب العجاب بالفتاة الجامعية تراها واضعة المسكرة لتبدو عيناها كعيني البقرة هذا غير الوجه الذي يكسوه الكريم الفونديشن واستخدان الكونسيلر المخفي للعيوب ووضع كلاسز الملمع للشفاه الذي يبدو كالكشاف ولا التنازل عن بلاش الذي يعطي الخدود اللون الاحمر انا حقا مندهشة من هذه الفتاة المتزينة اذ كيف لها خلق ان تضع عى وجهها المكياج في الصباح الباكر حيث تجلس امام المرآة لساعات طوال لتثبيت رسمه العين واستشوار الشعر وكانها ذاهبة للفرح ومن هو الضحية من جراء كل هذا ؟ انه الوجه المسكين الذي اصابه التشنج وفقد كل احساس بداية من العين فلا تستطيع ان تفتح جيدا وترى لانها تصمغت من قلم الاي لا ينر والفم لا يستطيع ان ينفتح لثقل احمر الشفاة وممنوع من الضحك لمدة طويلة حتى لا يفقد لونه ورونقه ولمعانه وهو ما يمنع ايضا تناول قطع كبيرة من الطعام لن نتحدث هنا عن الفساتين التي ترتديها الفتاة في هذا المكان ويكفي القول بانها امام الاهل عباءة فضفاضة تستر البدن ولا تفتن النظر والوجه لا يدعو مطلقا لكشف الحياء والتبرج لكنها تنكمش في الخارج وللتوضح اكثر اقصد انها تتقلص ما اذا لا مستها الحرارة ولا تنسى بكل تاكيد حقيبة اليوم التي تسمى حديثا الصالون المتنقل عده كاملة لا ينقصها مستحضر ولا قلم لا اقصد قلم الكتابة انما القلم المحدد وهنا اذكر انه ليس فقط وضع الماكياج بصورة صارخة يتمركز في الحرم الجامعي وانما في كل مكان نراه في الاسواق المجمعات اماكن ترفيهية اماكن عمل لتصل المرأة لدرجة الجهل عندما تبلغ منتهى الهبوط حتى وهي مريضة لا تتخلى عن وضع المكياج !
الموضوع الأصلى من هنا: http://bayt.el-emarat.com/#8876#post59744
يا اختي الكريمة نت داخلة في مستشفى ام قاعة افراح لاظهار عضلات الجمال عندك انت اتية لهذا الغرض المعين وهو الكشف عن ما تعانين من في جسدك لا وجهك اذا لماذا كل هذا التبرج واظهار الزينة في مكان كله مرضى وادوية ؟! ولا اعرف حقيقة ما هي الطاقة الكامنة لديك وطولة البال لتضغطي عليها وتتمكيجي ؟! (( اللهم لا حسد ))
يا اختي اتركي عنك علبة الماكياج لا وقات مناسبة وكثيرة في اماكن تتناسب والزينة معا واريحي وجهك قليلا لان كثرة استخدام الكريمات تضر بصحة البشرة ان بعض الفتيات تسير على درب المهالك لتصل على حد قولها الى التطور وتقليد عارضات الازياء في خلع الحياء وعندما نوجه النصيحة نسمع الرد الذي ينطبق عليه المثل (( عذر اقبح من ذنب )) فهي تبرر لنفسها بكلمة ان الوجه مو حرام هذا ما تستدل به ولكنها تناست قول النبي صلى الله عليه وسلم (( يا ايها الناس انهوا نساءكم عن لبس الزينة والتبختر في المسجد فان بني اسرائيل لم يلعنوا حتى لبس نساءهم الزينة وتبختروا في المسجد )) يا اختي معنى ان الوجه مسموح باظهاره لا يعني ان تضعي الاصباغ عليه فانت في الحرم الجامعي تتجولين من مكان لاخر وتصادفين امامك الاساتذة والدكاتره وحتى العمال وكانهم ليسوا برجال !! هداك الله يا اختي وحافظي على دينك وشرفك وكرامتك وحيائك الذي هو زينة الفتاة المسلمة ولا تتبرجي تبرج الجاهلية فانت بذلك تحافظين على الصورة التي تتزين بها نفسك من الصيانة والعفة وان لم تستجيبي لهذا النداء فلن اضيف سوى جملة واحدة تناسبك ومن دون زعل (( اذ لم تستح فاصنع ما شئت ))

شكرااااااااااااااااااااااااا على الموضوع

بنت مملكة الحب

تسلمين على حضورج

وشكرا لج

(( اذ لم تستح فاصنع ما شئت ))

موضوع يستحق التميز

تسلمين اختي الجازي

واشكرج على تشرفج للموضوع

جزاك الله خير

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.